عدم موضوعية شريط Alexa أحياناً وتصحيح لبعض المغالطات

لا شكّ أن مؤشر Alexa يقيس مدى شعبية المواقع عالمياً بكشل إحصائي، ولكن كأي دراسة إحصائية قد يقع شريط Alexa في بعض الأخطاء.

وقبل أن أبدأ بشرح عدم موضوعية شريط Alexa أحياناً، لا بدّ من شرح مبدأ عمله.

أولاً Alexa هي شركة تابعة لشركة Amazon وليس إلى شركة Google … وهناك فرق …

ثانياً لا يقدّم مؤشر إليكسا إحصائيات تشمل جميع مستخدمي الانترنت … وإنما يقدم إحصائيات تشمل عينة المستخدمين الّذين ركبوا شريط Alexa، وبدونه لا يمكن لمؤشر إليكسا أن يعمل … ولا يُمكنه إحصاء الزيارات …

يقوم شريط Alexa بإرسال المواقع الّتي يتصفحها المستخدم إلى الشركة … والتي بدورها تجمعها … ويتم احتساب الأصوات للمواقع بحسب الزيارات …

ويتم ترتيب المواقع حسب الزيارات اليومية (وهناك ترتيب حسب عدد الصفحات المفتوحة) … بشكل أسبوعي …

والآن لنفرض أنه لدينا موقعين الأول اسمه X والثاني اسمه Y

يحصل الموقع X يومياً على 250 زائر (وهذا عدد الزيارات الصحيحة دون عدد الصفحات المفتوحة) ومنهم 7 فقط لديهم شريط Alexa …

ويحصل الموقع Y يومياً على 100 زيارة (وهذا عدد الزيارات الصحيحة دون عدد الصفحات المفتوحة) ومنهم 20 فقط لديهم شريط Alexa …

سيكون لدى الموقع Y ترتيباً أعلى حسب مؤشر Alexa … وذلك لأن زواره الذين لديهم شريط Alexa فقط (وليس عدد الزوار الكلي) هم كُثر مقارنة مع زوار الموقع X الذين لديهم شريط Alexa …

مؤشر أو ترتيب Alexa Ranking هو بلا شك هدف لكل موقع …

ويستطيع أي موقع أن يحصل على ترتيب جيد ويتلاعب بعينة زواره الإحصائية … بالطلب من زواره المقربين وأولاد عمه وأولاد الحارة أن يقوموا بتركيب شريط Alexa … وبزيارة موقعه باستمرار …

في بشري حلب … لم نترجَّ ولم نجبر أي شخص على تركيب شريط Alexa … واكتفينا بعرضه …

إنّ ترتيب بشري حلب وفق مؤشر Alexa هو ترتيب حقيقي لأنّ موقع بشري حلب لا يتلاعب بعينة الزوار الإحصائية … نهائياً …

من المهم أن نعرف أيضاً أنّ ترتيب أليكسا ليس مؤشراً للجودة … بل هو مؤشر لعدد الزيارات فقط …

وهناك بالتأكيد ترابط بين عدد الزيارات وجودة الموقع … ولكن هناك مواقع كمواقع الدردشة مثلاً …. تحصل على ترتيب عالي بحسب مؤشر أليكسا نظراً لعدد الزيارات ولكنها مجرّد مواقع ترفيهية لا تقدم أي فائدة سوى الترفيه …

وهذا لا يعني أنّ مؤشر أليكسا هو مؤشر خاطئ … ولكن أحب أن أشير إلى أنّ التلاعب به سهل جدّاً … جدّاً … وهو كأي وسيلة إحصائية معرض للخطأ ولانحراف لا يُمكن تقديره … حيث تكون ظروف هذا الانحراف غير معروفة أبداً ولا أعتقد أنه يُمكن تقييمها بالقوانين الإحصائية …

One Reply to “عدم موضوعية شريط Alexa أحياناً وتصحيح لبعض المغالطات”

  1. اسعد الله اوقات الجميع بالخير

    موقع اليكسا غير نزيه انا كان موقعي ترتيبه 24 ومره وحده صار 300 هذا غريب رغم انو موقعي لا يقل زوره عن 5000 كل 24 ساعه

    الله غالب

    تحياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.