حازم وبُشرى … ألف ألف مبروك …

في هذه اللحظات … تنعقد حفلة خطوبة صديق عمري … الشاب الرائع والجميل حازم القطريب الملقّب بالرّجل الحديدي … على فتاة جميلة ليست بأقلّ منه روعةً وتميُّزاً … هي بُشرى رحمة … وهي من زميلاتنا في الطب البشري السنة السادسة …

لا يُمكن لي أن أصف فرحتي وتفاؤلي وأملي بهما … ولا يقيني بسعادتهما … ولا أمانيّ بالتوفيق لهما …

حازم وبُشرى … ألف ألف ألف مبروك … إلى أن ينقطع النفس …

مع تمنيّاتي لكما بتمام الخير والسعادة …

عقبال الحفلة التالية …

وعقبال عندي …

ها هو الخير يعمُّ وجه الأرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *